10/06/2019 10/06/2019 غبطة البطريرك إيريناوس غبطة البطريرك يوحنا العاشر، السادة المطارنة، الآبـــــــــــــاء المحترمين، رئيسة هذا الدير وراهباته الورعات أيها الأخوة الأحباء جميعاً نحن في هذا الدير المقدّس نستقبل بفرح كبير غبطة البطريرك ايريناوس بطريرك صربيا محتفلين بعيد صعود ربنا ومخلّصنا يسوع المسيح القائم من بين الأموات، صعوده بالجسد الى السماء وجلوسه عن يمين الآب. نحن اذاً بحالة...
10 Ιουνίου, 2019 - 17:31

كلمة صاحب السيادة المتروبوليت أفرام (كرياكوس)

Διαδώστε:
كلمة صاحب السيادة المتروبوليت أفرام (كرياكوس)

غبطة البطريرك إيريناوس
غبطة البطريرك يوحنا العاشر،

السادة المطارنة، الآبـــــــــــــاء المحترمين،

رئيسة هذا الدير وراهباته الورعات

أيها الأخوة الأحباء جميعاً
نحن في هذا الدير المقدّس نستقبل بفرح كبير غبطة البطريرك ايريناوس بطريرك صربيا

محتفلين بعيد صعود ربنا ومخلّصنا يسوع المسيح القائم من بين الأموات، صعوده بالجسد الى السماء وجلوسه عن يمين الآب.
نحن اذاً بحالة فرح ومجد عظيمين تشملنا النعمة الإلهية غير المخلوقة.

نشكرك يا صاحب الغبطة لأنك أوّلاً تفتقدنا بحضورك في هذه الأيام الصعبة والدقيقة التي تمرّ بها كنيستنا وبلادنا:

هذا أوّلاً إسوةً بالربّ يسوع الذي كان «يطوف المدن كلّها والقرى يكرز ببشارة الملكوت ويَشفي كلّ مرض وكلّ ضعف في الشعب».
من ثم أيضًا أنتم يا صاحب الغبطة تؤكدون بزيارتكم هذه على وحدة الكنيسة الأرثوذكسية الجامعة الرسولية هذه الوحدة التي علينا أن نتمسّك بها متخطّين كلّ صعوبة بخاصة آتية عن طريق السياسة العالمية والقومية الوطنية السلببية.

إن مسعاكم كلّه يجعلنا شاهدين بصراحة وجرأة على المحبة الخالصة في الوحدة وعلى الوحدة في المحبة على مثال العلاقة الثالوثية.

هنا اليوم أيضًا نلتقي في هذا الدير المقدّس، دير مار يعقوب الفارسي المقطع الذي هو أحد الأديار الأولى التي تأسست في الزمن الحديث المعاصر لتجديد حركة الرهبنة الأرثوذكسية في كنيستنا الأنطاكية المقدّسة.

إننا نؤمن انه بصلوات الرهبان والراهبات في هذا العصر وبصلواتكم لها دور كبير في تنقية الإنسان المعاصر من كلّ براثن الشيطان العالمية.

دمتم يا صاحب الغبطة حاملين سلام الله فيما بيننا. آمين.

طرابلس في 7 حزيران 2019.
+ أفرام
مطران طرابلس والكورة وتوابعهما
#يوحنا_العاشر
#صربيا_أنطاكية

 

Antioch Patriarchate/facebook

Διαδώστε:
Ροή Ειδήσεων